السبت، 28 نوفمبر 2015

اعتقال مدير صفحة باسم مديرية الأمن فزع المغاربة بتهديد داعشي

اعتقال مدير صفحة باسم مديرية الأمن فزع المغاربة بتهديد داعشي 



تم إيقاف صاحب صفحة على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، كان قد نشرت بلاغا باسم ولاية أمن الدارالبيضاء، يفيد بأن هناك تهديدا إرهابيا يستهدف المغرب، وتدعو من خلاله إلى التبيلغ عن أي شخص مشكوك فيه.
ووفق مصادر أمنية، فإنه مباشرة بعد نشر الصفحة، التي تحمل عنوان الشرطة المغربية في منطقة الدارالبيضاء، للبلاغ الكاذب، تم فتح تحقيق انتهى اعتقال المشتبه فيه وإغلاق الصفحة.
وكانت الصفحة تنشر في البداية بلاغات وزارة الداخلية، والمديرية العامة للأمن الوطني، قبل أن توجه نداء للمغاربة تؤكد فيه أن هناك تهديدا حقيقيا، يستهدف المغرب، بسبب تزايد أعداد المغاربة في صفوف تنظيم داعش، الأمر الذي تم تداوله على نطاق واسع بين مستعملي شبكات التواصل اعتقادا منهم أنه صادر عن مديرية الأمن فعلا.