الخميس، 14 أبريل 2016

صادم .... صعدت معي في التاكسي، وسألتني هل انا ميتة... : شهادة سائق تاكسي يقشعر لها الجسم...

صادم .... صعدت معي في التاكسي، وسألتني هل انا ميتة... : شهادة سائق تاكسي يقشعر لها الجسم...











بعد حادثة تسونامي لسنة قامت طالبة يابانية باستجواب عددا كبيرا من الاشخاص اكدوا انهم راوا اشباحا كما كانوا اغلبهم سائقي تاكسي سنحت لهم الفرصة لكي يقلوا اشباحا في سياراتهم الشهادات تصدم الا ان الاشخاص المعنيين فخوريت جدا لكونهم عاشوا هذه اللحظات المميزة كما اضاف ان لقاءهم مع الاشباح لم يسبب لهم أي صدمة

تروي الطالبة عن أحد سائقي التاكسي أنه أخذ امرأة من محطة Ishinomaki بعد بضعة أشهر من كارثة تسونامي. طلبت منه أن يقودها مباشرة إلى Minamisoma التي دمرتها الكارثة تماماً. تفاجأ السائق بطلب زبونته وقال لها :" لكن لم يبق شيء هناك !". جواب المرأة الشابة جمّد الدم في عروقه :" هل أنا ميتة ؟ "... استدار السائق عندها. ولم يكن هناك أي أحد على المقعد الخلفي...

يؤكد سائق آخر أنه قاد رجلاً إلى المكان الذي طلبه. عند الوصول، لم يجد هناك أحداً في التاكسي...




كما اضافت ان هذه الظاهرة، تعتبر أحياناً أشبه برؤية، مرتبطة بحالة التوتر المعاشة بعد التسونامي وبعد حالة الصدمة التي ولّدها. الشخص المعني ضحية هشاشته العصبية القوية، وحتى أحياناً كآبته العميقة. هذا معروف في علوم الماورائيات. لكن بما أن لا أحد يصدق إلا ما يراه، من الصعب جداً أن نشارك أشياء تبدو خيالية إلى حد كبير.