الأربعاء، 29 نوفمبر 2017

إنا لله وإنا إليه راجعون... الموت يفجع السط الفن العربي بفقدانه عملاق من عمالقة الفن الراقي...

رحلت معبودة الجماهير أمس الثلاثاء 28 نوفمبر 2017، الفنانة الملقبة ب "صوت مصر" و"دلوعة السنما المصرية"، فاطمة أحمد كمال شاكر، والمعروفة بالفنانة شادية عن عمر يناهز 86 عاما، بعد أزمة صحية، نوقلت على اثرها الى المستشفى 

www.alawatan-alarabi.net

     ولدت الفنانة فاطمة احمد شاكر، المعروفة بإسم "شادية"، في 8 فبراير 1931، ولقبت من طرف النقاد وجمهورها ب دلوعة السينما، وقدمت أكثر من 112 فيلما(معبودة الجماهير، دليلة، شئ من الخوف، نحن لا نزرع الشوك، أضواء المدينة، مراتي المدير العام...وآخرها فيلم لا تسألني من أنا والذي صدر سنة 1984)  و10 مسلسلات إذاعية ومسرحية واحدة "ريا وسكينة"، خلال مسيرة فنية تقارب 40 عاما.

      للفنانة الراحلة حوالي 650 أغنية، منها ما هو وطني، وأغلبها عاطفي غنتها في الأفلام، ونالت شادية الدكتورة الفخرية، في حفل أقيم بالقاهرة 27 أبريل/نيسان 2015، منحتها لها اكاديمية الفنون بالقاهرة، غير انها لم تحضر الحفل، وتسلمها نيابة عنها إبن أخيها خالد شاكر.

   
  أطلت الفنانة شادية ولاول مرة على الجمهور، في دور ثانوي في فيلم "أزهار وأشواك" سنة 1947، واعتزلت الفنانة الراحلة شادية الفن سنة 1986.

     وبحضور عدد من مشاهير مصر، والسيدة الاولى في مصر، وصل اليوم الاربعاء 29 نوفمبر، جثمان الفنانة والمطربة الراحلة شادية، ملفوفا بالعلم المصري الى مسجد السيدة نفيسة وسط القاهرة،وسط تشديدات امنية مشددة لتأمين الجنازة، وحضور جمهور ومحبي الفانانة مرددين الشعار " لا إله إلا الله، الحاجة فاطمة حبيبة الله"...