السبت، 2 ديسمبر 2017

غلفت كعب قدميها بورق الألومنيوم، فحدثت لها معجزة بعد ثلاث ساعات...

قامت بتجربة لف كعب قدميها بالالومنيوم لأكثر من ساعتين، وبعد أن أزالت هذا الألومنيوم حدثت لها معجزة لم تكن تتوقعها.

www.alwatan-alarabi.net

     غالبا ما نسمع عن ورق الألومنيوم، أنه يستعمل بكثرة في مجال الطبخ والاطعمة، لكن هذه ما لفت الإنتباه، هو استعمال الألومنيوم في مجالات اخرى، كلفه مثلا على المفاصيل، مفاصيل الاصابيع مثلا،المرفقين، او مفاصيل الارجل كالعبين، ترى مالفائدة من لف هذه الاماكن بواسطة الالومنيم؟ الاجابة على هذا السؤال هي فقط تجربة حديث العهد، وليس دراسة علمية او طبية.

     يزعم الكثيرون، أن لف المفاصيل بورق الألومنيوم، يقضي على الإلتهاب، لأن هذه العملية تزيل الشحنات الزائدة في الجسم، وتطرد مشاعر القلق والاكتئاب. لذى اصبح من المعتقد أن كل من يعاني من ألم في المفاصيل، فقط يقوم بلف القدمين بورق الالومنيوم، لإزالة هذا الإلم.
    
      فقد قامت إحداهن بلف كعب قدميها بورق الالومنيوم، لمدة فاقت الساعتين، ولما أزالت ورق الالومنيون عن الكعبين، شعرت بالشفاء من مرض الإنفلونزا، الذي كانت تعاني منه قبل التجربة.